English | عربي
 
تاريخ المصنع
 
عن المصنع
تاريخ المصنع
أهدافنا ورؤيتنا
فريق العمل
 
 
 
 
تاريخ المصنع

بدأت فكرة إنشاء المصنع قبل خمسة وعشرون عاما في مختبر أبحاث الطب البيطري المركزي (CVRL) التابع لحكومة دبــي،  بدأت البحوث على عدد قليل من الإبل التي أثارها هدف محدد هو الحصول على دليل علمي لفوائد صحية متميزة من حليب الإبل، وكان الهدف النهائي هو تقديم حليب الإبل إلى الأسواق مما يجعله في متناول عدد كبير من المستهلكين.

وبعد أن اكتملـــــــت الدراسات في 2003 بدأ العمل على انشاء المزرعة النموذجية و مصنـــــع الإمارات لإنتــــــاج حليب الإبل ومشتقاته عام 2003، وتم انجاز المصنــــــع والمزرعة بالكامل عام 2006 وطرح منتجه تحت المسمى \"كاميليشيس\" في الأسواق في شهرأغسطس من العام نفسه، ومنذ تأسيس المصنع اتسع بشكل مطرد نطاق المنتجات تحت اسم العلامة التجارية \"كامليشيس\".

مرفق معالجة الحليب التابع لمصنع الإمارات لإنتاج حليب الإبل ومشتقاته و مقره داخل مزرعة الإبل لا مثيل له، بل هو أول محطة حلب للإبل وأكثرها تطوراعلى مستوى العالم، يحتوي على آخر ماتوصلت إليه التكنولوجيا وبحوث الإبل، وقد تم تطوير معدات خاصة لحلب الإبل لتحسين إنتاج الحليب وتوفير الراحة للناقة أثناء عملية الحلب، ويتضمن مرفق إنتاج ألبان الإبل لدولة الإمارات العربية المتحدة أحدث التقنيات ويفي بمتطلبات اللوائح التنظيمية الصارمة التي وضعتها بلدية دبي، والإتحاد الأوروبي والمنظمات العالمية المختلفة المسؤولة عن سلامة وتعقيم الأغذية، كما يتبع الإنتاج نظام تحليل المخاطر (HACCP).

مصنع الإمارات لإنتاج حليب الإبل ومشتقاته الرائد في صناعة ألبان الإبل وبالتنسيق مع وزارة البيئة والمياه، وبلدية دبي والمختبر المركزي للأبحاث البيطرية (CVRL) ، أدرج كأول منشأة لإنتاج ألبان الإبل في الشرق الأوسط للحصول على موافقة المفوضية الأوروبية لتصدير منتجاتها إلى دول الإتحاد الأوروبي في العام 2013، كما تم منح رخصة التصدير إلى ماليزيا من العام نفسه.

مصنع الإمارات لإنتاج حليب الإبل ومشتقاته يستوعب أكثر من 4,000 عددا من الإبل المنتجة لحليب كاميليشيس، والذي يتوفر بحليب النوق العادي وأصناف منكهة أخرى مثل الفراولة والتمر والزعفران والشوكولاتة، وكذلك منتجات الألبان مثل الجبن واللبن، ومازالت البحوث مستمرة لتطوير المزيد من المنتجات والنكهات.

مصنع الإمارات لإنتاج حليب الإبل ومشتقاته رائد في إنتاج حليب الإبل التجاري، مما يمهد الطريق للعديد من المجالات ذات الصلة مثل تربية الإبل ومعالجة حليب الإبل، وتطوير المنتجات وكذلك البحوث في الإستخدامات المحتملة لحليب الإبل، ومع التطور التقني الكبير في مرافق المصنع، فإن المصنع يبحث عن الخيارات المستقبلية للتطور والتوسع في السوق، وكما أنه المرشح الأوفر حظا في السوق، لا يزال المصنع نشطا في مجال البحوث من أجل أخذ هذه المنتجات الروحانية الأكثر ابتكارا إلى العالم، ولفتح أبواب جديدة لهذه المواد الإستثنائية.

حتى الآن، فإن الطلب المحلي والدولي لمنتجات ألبان الإبل أعلى من العرض، لذا فإن مصنع الإمارات لإنتاج حليب الإبل ومشتقاته يسعى لأن ينمو الإنتاج ويبني صناعة قوية ومستدامة لحليب الإبل في دولةالإمارات العربية المتحدة على مستوى العالم. منتجات ألبان كاميليشيس متوفرة حاليا في دولة الإمارات العربية المتحدة، ودولتي الكويت وقطر والمملكة المتحدة والنمسا وماليزيا.

 

 
 
الصفحة الرئيسية \ عن المصنع \ منتجاتنا \ لماذا حليب الإبل؟ \ البحوث \ الجولة الإفتراضية \ الأخبار والإعلام \ اتصل بنا
حق النشر كاميليشيس 2014. جميع الحقوق محفوظة